عادات المقامرة التي يجب أن تتخلص منها اليوم

🎰 تعرف على العادات القمارية التي يجب عليك التخلص منها اليوم، لتحقيق توازن حياتك المالية والشخصية. اتخذ القرار الآن وغير مستقبلك 💸

المقامرة بالنسبة لك قد تكون مجرد بضع ساعات تقضيها في لعب البوكر عبر الإنترنت أو الجلوس في الكازينو وإلقاء النقود أو الرهانات في ماكينة السلوت، أو قد تكون جلسة لعب أسبوعية مع الأصدقاء أو تجربة حظك في البورصة بين الحين والآخر. إذا كنت قادرًا على التحكم في الوقت والمال الذي تنفقه في المقامرة، فأنت تنتمي إلى مجموعة متميزة. ومع ذلك، بالنسبة للآخرين، تعتبر المقامرة إدمانًا يمكن أن يدمر العائلات والعلاقات والصحة المالية وأن يقود إلى طريق مظلم جدًا، إذًا كيف يمكنك أن تعرف بالضبط ما إذا كان لديك مشكلة في المقامرة أم لا؟ سنلقي هنا نظرة على أهم ثمانية عادات في المقامرة التي تشير إلى وجود مشكلة، ونقدم اقتراحات حول كيفية التخلص منها.

 

٨ عادات في المقامرة يجب عليك التخلص منها اليوم:

 

  • لا يمكنك أن تتوقف. حقًا، لا يمكنك أن تتوقف.
  • تنفق المال في المقامرة بمبالغ لا تستطيع تحمل خسارتها.
  • لم تعد تقامر للمتعة.
  • الفوز الكبير القادم سينقذ حياتك.
  • الرهان بمزيد ومزيد من المبالغ يثير حماسك.
  • تحتاج إلى المزيد من المال للرهان.
  • المقامرة أكثر أهمية من…
  • مشاعرك تتأثر بشدة عندما تقامر.

لا يمكنك أن تتوقف. حقًا، لا يمكنك أن تتوقف

ربما يكون السبب في ذلك هو صوت الكازينو المتواصل أو وميض الأضواء في الماكينات.

ربما تشعر بجاذبية فكرة الفوز الكبير في ماكينات السلوتس التراكمية بحيث تستطيع أن تستغني عن وظيفتك في الصباح التالي وتحتاج فقط إلى لعب يد واحدة أخرى أو جولة أو ما شابه ذلك.

إذا كان يبدو هذا وكأنه يمكن أن ينطبق عليك، فإنك إما بالفعل مدمن للمقامرة أو على وشك أن تصبح كذلك ولا تدري كم من الوقت أو المال قد أنفقت في الكازينو هذه الليلة.

 

كيفية التغلب على هذه العادة: حدد ميزانية وحدود زمنية لكل زيارة تقوم بها إلى الكازينو. عندما تصل إلى أي منهما أو كلاهما، قم بالوقوف، انعطف وانطلق خارج المبنى وفي اتجاه موقف السيارات. اجلس في سيارتك وانطلق إلى المنزل. من الأفضل أيضا أن تلعب في كازينو على الانترنت مثل YYY online casino حتى تستطيع أن تغلق هاتفك أو الجهاز الذي تلعب عليه أينما أردت بدون إغراءات الكازينو على أرض الواقع.

 

تنفق المال في المقامرة بمبالغ لا تستطيع تحمل خسارتها

إذا قمت في أي وقت مضى بتخصيص مبلغًا محددًا من المال للمقامرة، أنت تعلم، ذلك المال الذي تسميه “مال المتعة” وتنفقه فقط في الكازينو، فقد قمت بشيء جيد.

من ناحية أخرى، إذا كنت تميل إلى إنفاق مبالغ أكبر بكثير من مال المتعة المخصص للمقامرة، فقد تكون في ورطة. وهذا ينطبق بشكل خاص إذا لم تتم سداد الفواتير بسبب عاداتك المقامرة. تحتاج إلى سقف فوق رأسك وطعام في معدتك. إن إنفاق ما كان سيمنحك هذه الأشياء في الكازينو هو علامة سيئة.

 

كيفية التغلب على هذه العادة: امنح نفسك مبلغًا يكفي لك بعد أن تلتزم بكل التزاماتك المالية الأخرى واستخدمه لليلة الممتعة في الكازينو. عندما ينفد، اذهب إلى المنزل. استرخِ وتمتع بوجود منزل تعود إليه حيث لا تزال الأضواء تعمل.

لم تعد تقامر للمتعة

قضاء الوقت في لعب السلوتس أو البوكر عبر الإنترنت أو في الكازينو يجب أن يكون فقط لأغراض الترفيه.

إذا ربحت بضعة دولارات على طول الطريق، يجب أن يُنظر إليها كمكافأة.

ومع ذلك، إذا كان وقتك الذي تقضيه في الكازينو هو للابتعاد عن مشكلة أخرى أو لإخفاء شيء ما، فقد تكون في طريقك إلى المشاكل.

 

كيفية التغلب على هذه العادة: ابتعد عن المقامرة لفترة من الوقت. امنح نفسك استراحة وفرصة لمراجعة ما تقوم به في الكازينو. تذكر، يجب أن يكون جوابك بأنك تلعب فقط للمتعة. عندما تعود إلى هذا الحال، جرب الكازينو مرة أخرى وانظر ما إذا كنت حقًا تجد المتعة فيه. إذا لم تعد تجد المتعة، ابتعد عنها.

 

الفوز الكبير القادم سينقذ حياتك

إذا قمت بتمديد وقت اللعب في الكازينو في محاولة لاسترداد كل المال الذي خسرته بالفعل، فأنت في ورطة. المقامرين الذين يرون الرهان كوسيلة لحل المشاكل المالية هم مقامرون يعانون من مشكلة.

 

كيفية التغلب على هذه العادة: فترات الخسارة ليست دائمًا شيء سيئة. في بعض الأحيان، تكون إشارة لك بأنه حان الوقت لإنهاء اللعب والذهاب قبل أن تنفق مزيدًا من المال وتخسره بالكامل أيضًا.

 

الرهان بمزيد ومزيد من المبالغ يثير حماسك

إدمان المقامرة مشابه لأي إدمان آخر – يبدأ بشكل صغير وينمو بمرور الوقت حتى يصبح أمرًا خطيرًا بشكل ملحوظ.

إذا كنت تعتبر نفسك مقامرًا عدوانيًا يجب عليه الرهان بمزيد ومزيد من المال للشعور بأي نوع من التشويق، فأنت بحاجة إلى مساعدة.

 

كيفية التغلب على هذه العادة: من خلال وضع حدود والاحتفاظ بالرهانات منخفضة ضمن تلك الحدود، ستكون لديك مزيد من السيطرة على رهاناتك ولن تشعر بالحاجة لإنفاق مبالغ زائدة فقط من أجل المتعة.

 

تحتاج إلى المزيد من المال للرهان

إذا كان حسابك البنكي قد استنفد، وقمت باستدانة المال من العائلة والأصدقاء، والآن تلجأ إلى السرقة والتزوير وغيرها من الجرائم للبقاء على موائد البلاك جاك في كازينوك المفضل، فلتلقِ نظرة صعبة على ما تقوم به.

هذه الحالة هي قصة كلاسيكية لمقامر يعاني من مشكلة.

 

كيفية التغلب على هذه العادة: مرة أخرى، من خلال وضع حدود للمقامرة لن تفرغ حسابك البنكي وستكون معقولة بما يكفي لكي تلتزم بها، فلن تجد نفسك في هذه الحالة.

المقامرة أكثر أهمية من…

دعنا نتحدث بإيجاز عن الأولويات. يجب أن تكون عائلتك ووظيفتك وحياتك في قائمة الأولويات بشكل أقرب إلى الجزء العلوي من المقامرة. إذا وصلت المقامرة بطريقة ما إلى الجزء العلوي من قائمة أولوياتك، فيجب عليك إعادة ضبط بوصلتك الأخلاقية.

 

كيفية التغلب على هذه العادة: قم بتغيير أولوياتك عن طريق إعطاء الأولوية للأمور الأخرى وخفض مستوى الأولوية للمقامرة.

 

مشاعرك تتأثر بشدة عندما تقامر

بالتأكيد، هناك الكثير من الإثارة المرتبطة بالمقامرة. ولكن عندما يسبب لك القمار الإحباط أو يجعلك تشعر بردود فعل سلبية أخرى، يجب عليك التوقف.

 

كيفية التغلب على هذه العادة: توقف عن المقامرة.

 

أفضل طريقة للتغلب على عادة المقامرة السيئة هي اكتشافها في وقت مبكر وتصحيح السلوك فورًا. نأمل أننا قد قدمنا لك بعض الإشارات التوضيحية حول كيفية مواجهة هذا الإدمان قبل أن يصبح قويًا جدًا ويجرك في طريق خاطئ. يجب عليك أن تكون عازمًا وملتزمًا باتباع الخطوات اللازمة لتجنب هذه العادات السيئة أو التخلص منها إذا لاحظت وجود أي منهم. إذا لاحظت أي منهم بالفعل، يجب أن تسعى للدعم اللازم والمساعدة المتاحة من الأهل والأصدقاء والمحترفين لتحقيق نجاحك في التغلب على هذه العادات السيئة وبناء حياة صحية ومستقرة.

اترك تعليق